كرة القدم الأردنية بين الهواة والاحتراف “

img

ان مانشاهده الان لم يتغير عن السابق بل كل سنة ينزل المستوى عن السنة التي قبلها والفرق المتنافسة على الدوري هي نفسها منذ عام 80 فما هي الفائده التي جنتها الانديه الاخرى من الاحتراف سوى المكاسب الماليه للمحترفين الذين اثبتوا بانهم اقل مستوى من اللاعبين المحليين وحتى اللاعبين المحليين يتنقلون بين الانديه هنا وهناك هم انفسهم دون تجديد الا ماندر وهذا سببه اهمال قطاع الناشئين وعدم رصد مخصصات ماليه لهم من الاتحاد الاردني من قيمة ومجمل مخصصات الانديه ورصدها للفئات العمريه من اجل تطويرها لابراز لاعبين شباب ووجود البدائل على الاقل للاعبين الذين اصبحوا وحيدون على الساحة المحليه وتتنافس عليهم الانديه لعدم وجود البدائل وهذا سبب يجعل الانديه تغرق بالديون ولا تستطيع ان تغطي قيمة العقود الاحترافيه والنتيجه نفسها لابطوله ولا حتى منافسه على بطوله فما هو السبب في ثبات او تدني المستوى رغم الاحتراف هل هو التخطيط العشوائي ام عدم التخصصيه بالعمل ام سوء الاختيار للاعب المحترف ام ان هناك اسباب اخرى وهذا جميعه سينعكس على منتخباتنا ان كان سلبا ام ايجابا لذلك يجب اعادة النظر والاستعانة باصحاب الاختصاص بالامور الفنيه لقول كلمتهم والاخذ برائيهم لانهم هم الاقرب للميدان وعزل الامور الادارية عن الناحية الفنيه وكل يعمل ضمن مجال عمله فرحم الله امرئ عرف قدر نفسه لان كرة القدم ليست وجاهة بل علم قائم بذاته وتخطيط وبرمجة بشكل مستمر لذلك ومن وجهة نظري المتواضعه ان يتم تعيين مدير فني مختص بكل نادي واجبه ودوره فقط اختيار اللاعب المحترف والاشراف على الاختبارات قبل التوقيع معه وان يخول بوضع الرقم الذي يستحقه هذا المحترف بناءا على نتائج الاختبار من اصحاب الاختصاص هذا اذا ارادت الانديه بالتعامل مع الاحتراف كاحتراف بمعناه الحقيقي اما اذا كانت هناك نوايا اخرى والاداره ترى بانها هي السلطة العليا والاجهزه الفنيه هي تابعه لهذه السلطه فقط هنا ستكمن المشكله ولا يمكن ان يكون هناك احتراف بمسماه الحقيقي وستبقى الهيمنه لجهة بعيدة عن الميدان ومعرفة المستوى الفني للاعب والفني سيضطر لقبول هذا اللاعب كي يبقى مديرا فنيا وخائفا على قول الحق لاقالته قبل ان يبدا مع امنياتنا ان تتغير النظره للاحتراف وان بكون هناك فرقا متنافسه على بطولة الدوري غير التي تعودنا عليها منذ سنوات طويله وان لا نبقى نعلق اخطائنا على شماعات الحكام والاتحاد وغيرهم .

مواضيع متعلقة

اترك رداً